آخر الأخبار
عـــــاجل وخطير:المخابرات تكشف مخطط خطير لتفجير شامل في هذه المحافظة اليمنية لن تصدق "تعرف عليها" وردنا قبل لحظات: جريمة بشعة ولاول مرة تهز مدينة المعلا في عدن شاهد "التفاصيل" وردنا الان:اجرى العميد "طارق صالح" أول اتصال طارئ الى محافظة مأرب من اجل اللواء "صغير بن عزيز" "تفاصيل اولية" هــــــام: تعرف على أكبر علامات الإصابة "بنوبة قلبية صامتة" "التفاصيل" ورد الان: كشفت إيران عن اتفاق سري لتقاسم السلطة مع الحوثيين "تفاصيل اولية" ورد الان: الوزير "الجبواني" يعلن عبر قناة BBC أن الرئيس هادي تحت الاقامة الجبرية بسبب هذة الضغوطات السعودية لاجل التنازل عن هذا الشيء "تفاصيل خطيرة" وردنا الان:كشفت "الامارات" عن اثنين من الأسماء المرشحين لرئاسة الحكومة الجديدة خلفا لــ" معين" "تعرف عليهم" ورد للتو: "سرب طائرات" تابعة للمليشيات تتجه صوب عدن "أكثر من 15طائرة" "تفاصيل مرعبة" شاهد:"هدى مثنى"ابنة دبلوماسي يمني ولدت في ألاباما وانضمت إلى "داعش" ومنع القضاء الاميركي عودتها تعرف على "التفاصيل" حادثة غريبة والاول من نوعها: ظهور مفاجيء لسمكة كبيرة تحمل وجها بشريا وتحاول الهجوم على احدى السيدات وعلماء أحياء يحتارون في تصنيف نوعها شاهد"صورة"
د. محمد جميح
الحوثي والحمدي
الساعة 07:56 مساءاً
د. محمد جميح

عندما يقول الحوثيون إنهم توصلوا إلى حقائق جديدة سيعلنونها حول مقتل الرئيس الحمدي رحمه الله، فهذا يعني أنهم يريدون تسييس دم الشهيد.

أن يكون الكهنة هم محامو الحمدي، فهذه إساءة بالغة لتراثه.

الذين سرقوا كل مقتنيات الحمدي من المتحف العسكري في صنعاء لا يرقون إلى مستوى محامي الراحل العظيم.

الحمدي كان يقول إن الحكم للشعب، والكهنة يقولون إن الحكم لمن أمر الله بتوليه "عبدالملك الحوثي".

الحمدي رائد اليمن الحديث والحوثي باعث الدولة الثيوقراطية...

وشتان بين زعيم اليمن الخالد، ومخرجات مدارس العصور الوسطى في إيران.

سقط الحوثيون في امتحان خدمة الناس...

سقطوا في بناء أدنى شكل من أشكال النظام...

سقطوا في نظافة اليد...

سقطوا في امتحان حماية البلاد التي

يزعمون الدفاع عنها...

فشلوا في أن يكونوا دولة، وعسكوا سلوك

الجياع الذين لا تمتلئ بطونهم بشيء...

يشعرون بمقت الناس لهم...

ويريدون أن يجملوا وجوههم بوجه شهيد اليمن الكبير إبراهيم محمد الحمدي رحمه الله...

وهيهات...

*من صفحة الكاتب على الفيس بوك

إضافة تعليق
الأسم
موضوع التعليق
النص